التنسيقية الوطنية للدفاع عن الصحافة والاعلام بالمغرب تجتمع بوزير الثقافة والاتصال
تــاريـخ النــشر : 2017/07/30 | مصنفة في أخبار وطنية | لا تعليقات

عقد مكتب التنسيقية الوطنية للدفاع على الصحافة والإعلام بالمغرب يومه الثلاثاء 25/07/2017 لقاءا مغلقا مع وزير الثقافة والإتصال محمد الأعرج بمقر الوزارة بالعاصمة المغربية الرباط وذلك لشرح الأخطاء القاتلة التي تحويها بعض بنوذ مايسمى بمدونة الصحافة والنشر الجديدة والتي قامت مجموعة تسعى للهيمنة على المشهد الإعلامي بالمغرب بديباجة فصولها وتمريرها سرا للمصادقة عليها بمجلس الأمة حسب تصريحات متتبعين للحدث.

هذا وقد إستغرب الوزير خلال لقائه ذاك بأعضاء مكتب التنسيقية التي تشكلت مؤخرا من أزيد من 100 منبر إعلامي بكل ربوع المملكة ممن يعتبرون أنهم متضررون من قوانين تلك المدونة والتي جاءت مجحفة وتضرب حرية التعبير في معقل ، بحيث فصلتها مجموعة من المقاولين في مجال الإعلام على مقاسها لتستحوذ بالميدان بشكل غير مسبوق ..وإستحواذهم على الإعلام بتلك الطريقة وكأنه مخطط إنقلابي على النخبة الرافضة للفساد والتي تعري المفسدين في تعبيد الطريق ربما لأشياء أخرى غير محسوبة العواقب يقول حقوقي للجريدة.

وحسب تصريحات رئيس التنسيقية الحراق فقد كان اللقاء مع الوزير مثمرا شرحنا له العيوب التي تتخللها بنوذ المدونة والتي لايمكن لأي عقل قبولها .. مما جعل الوزير يستغرب ويقتنع بما تضمنته شروحات أعضاء التنسيقية وأجابهم بكونه سيكون لجانبهم كسلطة تنفيدية ، ليري إمكانية تمديد الأجل المضروب لما أسموه ملاءمة ملفات المنابر الإعلامية ، وخلال فترة التمديد تلك سيتم الوقوف على الخلل على الأقل لتعديله ..حسب تصريحات الوزير .

هذا وتستعد التنسيقية لتنظيم وقفة أمام وزارة الإتصال يوم الأربعاء 2/8/2017 بكل المنابر الإعلامية المتضررة.. وحسب مصادر الجريدة فقد إنضم للتنسيقية مدراء نشر من العرائش والقنيطرة ومراكش وقلعة السراغنة بالإضافة للدار البيضاء ومناطق أخرى كما أبدى مدراء نشر لمنابر بالديار الأوربية تضامنهم اللامشروط مع مطالب التنسيقية، إذ سيتم رفع دعوى أمام المحكمة الدستورية وقد تصل للمحاكم الدولية حسب اللجنة القانونية للتنسيقية.

جلال المغربي

اترك تعليقا