الجواهري: قرار تعويم الدرهم يفتقد لدراسات تكميلية
تــاريـخ النــشر : 2017/09/29 | مصنفة في مال وأعمال | لا تعليقات

أكد والي بنك المغرب عبد اللطيف الجواهري، أن البنك المركزي يرتب لإعداد دراسات تكميلية وإجراء المحاكاة اللازمة لمواكبة إصلاح نظام الصرف.

وقال الجواهري، في تصريح للصحافة على هامش الاجتماع الفصلي لمجلس بنك المغرب، أمس الثلاثاء 27 شتنبر الجاري بالرباط، إنه “إذ تطلب الأمر إعداد دراسات أو معلومات إضافية، فنحن هنا للقيام بمحاكاة أو نمذجة لإجراء سيدوم لسنوات عدة”.

وشدد الجواهري، على أن هذا الإصلاح سيقوي من قدرة الاقتصاد المغربي على امتصاص الصدمات الخارجية والمساهمة في الحفاظ على تنافسيته، موضحا أنه تم استيفاء جميع الشروط اللازمة لإرساء هذا النظام، والمتمثلة في استدامة الميزانية، والمستوى الجيد من احتياطيات الصرف والتحكم في معدل التضخم، وكذا النظام البنكي القوي.

وأشار المتحدث ذاته، إلى الحملة التواصلية التي باشرها بنك المغرب والتي تميزت بانعقاد 20 اجتماعا مع البنوك، و14 مع الفاعلين، فضلا عن لقاءات مع المغاربة المقيمين بالخارج بمدريد وبروكسيل وباريس.

ومن جهة أخرى، نوه الجواهري، بالجهود التي قام بها المغرب في مجال الشمول المالي، بهدف ضمان توسيع التعامل المصرفي مع مختلف فئات الساكنة، وتعزيز التربية المالية والتمويل الأفضل للمقاولات الصغيرة جدا والصغيرة والمتوسطة.

اترك تعليقا