والي بنك المغرب بلا حصانة أمام المسائلة البرلمانية
تــاريـخ النــشر : 2017/07/15 | مصنفة في مال وأعمال | لا تعليقات

صادق المجلس الحكومي المنعقد أمس الخميس، على مشروع قانون، تقدم به وزير الاقتصاد والمالية، والذي يرفع الحصانة على والي بنك المغرب، ليصبح ضمن الشخصيات التي يحق للبرلمان مساءلتها.

ويهدف هذا المشروع، حسب بلاغ للمجلس، إلى مراجعة القانون الأساسي لبنك المغرب، من خلال توسيع مهام البنك لتشمل مساهمته الوقاية من المخاطر الشمولية، وتعزيز الاستقرار المالي، وكذا تكييف أدوات تدخله مع هذه المهمة، والرقي بهذا القانون الأساسي إلى مرتبة مطابقة لأفضل المعايير المعمول بها دوليا، وتعزيز استقلالية بنك المغرب، وتوضيح صلاحيات البنك في مجال سياسة سعر الصرف وتسهيل تدبير احتياطيات الصرف؛ وتعزيز الحكامة الجيدة.

ويأتي هذا المشروع، لمواكبة التطورات المهمة التي شهدها المحيط القانوني والمؤسساتي لبنك المغرب منذ أن بدأ العمل بالقانون رقم 03-76 المتعلق بالقانون الأساسي لبنك المغرب سنة 2006، لاسيما بعد الدستور الجديد للمملكة المغربية سنة 2011، ثم الإصلاح الأخير لقانون مؤسسات الائتمان.

اترك تعليقا